Home ورشة محاورات "غير مستعد"

ورشة محاورات "غير مستعد"

فتح باب التقديم : 
12-10-2021
آخر موعد للتقديم : 
20-10-2021
إعلان النتائج : 
21-10-2021

كيف نبني معرفة واسعة تهتم بالتخصص دون أن نتخلى عن المعرفة الأعم؟ كيف نُفعِّل هذه المعرفة في لحظات الطوارئ؟ كيف ندرس/نفهم هذه المنصات التي تتيح لنا أن نتواصل دون أن نلتقي بشكل وجاهي؟ وكيف نُفعّل هذه المنصات عندما نحتاج لمفاوضة أمر مرفوض ومفروض علينا؟ كيف نفكر في أنشطة وبرامج تستمع لعدد أكبر من الجمهور وتتسع لهم، حتى في ظروف الحجر والعزل والتباعد؟

تلك الأسئلة وأسئلة أخرى ستحاول الورشة تفكيكها لبناء معرفة في برمجة/تنظيم/تنسيق (curating) مشاريع تسعى إلى توسيع قاعدة تعاملها مع الجمهور والمجتمع.  وتشجع الورشة الخوض في العلاقة ما بين المشروع الفني، ولغته، ومراحل إنتاجه، ومنتجه النهائي، وبين المتلقي.

في حوار مع مجلة الواير، تحدث المفكر الهندي هومي بابا عن القدرة على التكيف مع إغلاقات جائحة كورونا وتعايشنا مع/عبر زووم، وتطرق إلى حالة المواطن "غير المستعد" The Unprepared)).  يعتمد تحليله على أن توجه الأفراد اليوم إلى التخصص في مجال ما، دون استغلال مساحة ممكنة توسع من معرفتهم بالمجالات ونواحي الحياة والثقافات الأخرى، ينتج عنه شعور بعدم القدرة على مفاوضة الظروف المستجدة إن كانت من غير اختصاص الأفراد.  وعليه، فإن المؤسسات الصحية الحكومية والعالمية اختارت حلولاً تتطلب الانصياع إلى هذه التعليمات، بدلاً من التفكير سوياً في طرح حلول بديلة على هذه المؤسسات.  عندما لا يسائل المجتمع مؤسسات صنع القرار، فإنها لن تحتاج إلى تطوير أدائها بالضرورة، وتولد العزلة عن صنع القرار مشاعر بعدم الثقة في فاعلية الفرد في الوسط الأعم في مجتمعه، وعليه يكيف نفسه عبر تخليق هويات خاصة يعزل نفسه في دوائرها.

نعمل في هذه الورشة على التفكير في "غير المستعد" من خلال استضافة أفراد من تخصصات متنوعة للتوسع في فهم العلاقة ما بينهم وبين الجمهور بشكل خاص، والمجتمع على وجه العموم، بالتركيز على مدى ارتباط العملية الإنتاجية وعلاقتها وبرمجتها بالسؤال الفلسطيني/العربي، وانتماء هذه العملية وإنتاجاتها إلى سؤال عام وجمعي.

تتكون الورشة من عشرة لقاءات، لكل لقاء ثيمة، مثلاً: الانسحاب، الاختفاء، الاقتصار، الملل، التصالح، التلاقي، الاكتفاء، الانزواء، المهرجانية، التعلق، الهيمنة، الاقتباس. ثمانية من هذه اللقاءات تتضمن محاورات مع ضيوف من تخصصات مختلفة، من بينهم هومي بابا، ربيع زريقات، مادوشري دوتا، ومها مأمون. مدة المحاورة 60 دقيقة شاملة النقاش، ومفتوحة لعموم الجمهور.

تدور أحداث الورشة في الساعة التي تلي المحاورة، حيث يفكك المصطلح عبر قراءات وتعليقات وأمثلة من مشاريع بشكل تفاعلي وجماعي، كما يمكن لكل مشارك تقديم عمله وفكرة مشروع أو معرض أو برنامج أفلام أو راديو أو ما شابه، وعرضها، وإثارة نقاش حولها.  مدة هذه المحاورة اللاحقة 60 دقيقة أيضاً، وهي مخصصة حصراً للمشاركين في الورشة.  سيتم عقد المحاورات العشر على الإنترنت (زووم) الساعة السادسة مساء أيام السبت و/أو الاثنين من كل أسبوع، ما بين 23/10 و13/12/2021 باللغة العربية، مع وجود ترجمة فورية لمحاورات الضيوف المتحدثين باللغة الإنجليزية.

يتوقع التزام المشاركين بحضور المحاورات العشر، وقراءة المواد المتعلقة بالمحاورات لمناقشتها.  سيتم اختيار عشرين مشاركاً، بعد مراجعة الطلبات من قبل مديرة الورشة آلاء يونس، وفريق من مؤسسة عبد المحسن القطان.

تمنح الأولوية لمنسقي وقيمي ومنظمي فعاليات شباب من فلسطين ومن الخارج، على أن تشمل طلبات التقدم للمشاركة في الورشة سيرة ذاتية مختصرة، مع ذكر ثلاثة مشاريع أو برامج عمل المتقدم عليها أو شارك في تنظيمها.  يفضل ذكر مشاريع أو خبرات كانت في فلسطين أو عنها، كما على المتقدم إرسال نبذة مختصرة عن مشروع مستقبلي، ولو متخيل، منفتح على الجمهور والمجتمع.

يحاكي طرح هذه الورشة واحداً من أهم توجهات مشروع "الفنون البصرية: نماء واستدامة"/VAFF في المساهمة في تطوير المعارف النقدية لدى العاملين في حقل الفنون البصرية في فلسطين، كما سيشكل هذا البرنامج فرصة لانخراط مجموعة من الشباب بتجربة نقدية بديلة، أكثر تداخلاً واحتكاكاً بالمجتمع الفلسطيني وتطلعاته.

الورشة رؤية وإدارة آلاء يونس، ومن تنظيم مؤسسة عبد المحسن القطان، عبر منحة مشروع "الفنون البصرية: نماء واستدامة" الممول من السويد.

 

ملاحظات التقديم:

لمزيد من المعلومات والاستفسارات، يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني: t.muammar@qattanfoundation.org

و/أو لإرسال الطلبات على البريد الإلكتروني: Unprepared@qattanfoundation.org

 

تقدم الطلبات والمستندات المطلوبة حسب الترتيب أعلاه، وفي ملف واحد (PDF)، في موعد أقصاه 20/10/2021، وسيتم إعلام المشاركين يوم 21/10/2021.