عمر القطان

رئيس مجلس الأمناء

 

ولد في بيروت في العام 1964، وانتقل إلى المملكة المتحدة عند اندلاع الحرب الأهلية اللبنانية في العام 1975. واصل تعليمه هناك ودرس الأدب الإنجليزي في جامعة أكسفورد، ثم تخصّص في الإخراج السينمائي في بروكسل في معهد   ‪  INSAS

بدأ القطان مسيرته المهنية بإخراج فيلم وثائقي تحت عنوان "أحلام في فراغ"، الحائز على جائزة جوريس ايفنز في العام 1991، وهو من أول الأفلام التي تسلّط الضوء على الإسلام السياسي . بعد ذلك، أنتج "حكاية الجواهر الثلاث" للمخرج ميشيل خليفي في العام 1994-1995، وهو أول فيلم روائي صور بالكامل في قطاع غزة المحتل. وشارك الفيلم في مهرجان كان السينمائي وحصل على مجموعة من الجوائز الدولية. وعمل منذئذ على العديد من الأفلام كان آخرها فيلم "زنديق" العام 2009، وهو أيضاً فيلم روائي طويل للمخرج خليفي. حاز الفيلم على جائزة المهر لأفضل فيلم روائي عربي في مهرجان دبي السينمائي الدولي في العام 2009.

عمل القطان أيضاً على عدد من المشاريع الثقافية أبرزها عمله كعضو مؤسس في مؤسسة عبد المحسن القطان التي أنشأتها عائلته كمؤسسة خيرية العام 1993، لتصبح مؤسسة ثقافية مستقلة ورائدة في فلسطين والمنطقة‪.

إضافة إلى مشاريع المؤسسة التي تركز على التنمية التربوية والثقافية للأطفال والشباب، أطلق القطان وأدار برنامج الثقافة والعلوم في الفترة ما بين 1999 حتى 2004، ثم صمّم وأطلق البرنامج الفلسطيني للمرئي والمسموع في مجال السينما والتلفزيون . وفي أواخر العام 2008، أشرف على إنشاء قاعات الموزاييك في لندن، وهي مساحة مستقلة للثقافة العربية . وترأس مهرجان شباك للثقافة العربية المعاصرة في  دورته الثانية والثالثة . وهو أيضاً عضو في مؤسسة التعاون حيث قاد فريق عمل المتحف الفلسطيني خلال فترة تأسيسه من العام  2012 وحتى  2017.

من جهة أخرى، يتولّى القطان منصب المدير المفوض لشركة الهاني للإنشاءات والتجارة في الكويت، وهي شركة رائدة في بناء المشاريع العامة واسعة النطاق على غرار مشروع مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي الذي أنجز في العام 2016.

كتب القطان في منشورات عدّة باللغتين الإنجليزية والعربية منها ‪ "New Statesman"، ‪"Vertigo"، ‪"OpenDemocracy"، ‪"CounterPunch" و الحياة، والقدس العربي

كما شارك في تحرير منشورات عدة باللغتين العربية والانجليزية منها "آفاق جديدة في الفن الفلسطيني"، إضافة إلى "الأمل واللحظة الجمالية"، وهما كتالوجان أصدرتهما مؤسسة عبد المحسن القطان عن أعمال فنانين فلسطينيين شباب. كما ساهم القطان في كتابة فصول في كتابي: أحلام أمة (في السينما الفلسطينية) والنكبة: فلسطين، 1948 والذاكرة‪ .