الرئيسية مؤسسة عبد المحسن القطان الإعلام أخبار مهرجان أيام العلوم يطلق فعالياته لرياض الأطفال

مهرجان أيام العلوم يطلق فعالياته لرياض الأطفال

 

 

 

رام الله- تحت شعار "ثورة الغذاء 2050" أطلق مهرجان أيام العلوم فعالياته لرياض الأطفال، وذلك يوم الثلاثاء، الموافق 30- تشرين أول، 2018، شاركت فيه عشر روضاتٍ من مناطق مخلتفة، وتضمن المهرجان فعاليات، وأنشطة علمية، ومعروضات تعكس الموضوع الأساسي للمهرجان لهذا العام؛ ألا وهو الثورة الغذائية، وتجدر الإشارة إلى أن الإنطلاقة كانت من روضة ومدرسة عبوين الأساسية المختلطة.

 

وعن المهرجان الذي سوف يستمر لمدة شهرٍ كامل، تقول الباحثة في برنامج التكوين المهني للطفولة المبكرة فيفيان طنوس إن هذا المهرجان والذي ينفذ على مدار السنة الثالثة على التوالي جزءاً من برنامج "التكوين المهني لمربيات الطفولة المبكرة"، بحيث يكون العمل مع المربيات قبيل أشهرٍ من انعقاد المهرجان؛ بغية طرح، ونقاش الموضوع المخصص لهذا العام وعلاقته بالأطفال.

 

وبالإشارة إلى مدى تناسب الفكرة الرئيسية لهذا العام ووعي طلبة رياض الأطفال، تؤكد  طنوس على الجهد البحثي المبذول؛ بحيث يكمن في كيفية تقديم، وتبسيط فكرة عالمية كهذه للأطفال. فعلى سبيل المثال تم الخوض في مفاهيم تُعنى بأهمية عدم هدر الطعام، والإنتباه لنوعيته، ناهيك عن  المفاهيم التي لها علاقة بالقيم الإستهلاكية للناس، فضلاً عن تنبيههم لفكرة الزراعة، والتواصل المباشر مع التراب، وإيجاد بدائل مختلفة لها؛ كالزراعة في أوعية فارغة لترسيخ نهج إعادة التدوير.

 

 

ولأن الأطفال هم الجمهور المستهدف أساساً لهذا المهرجان، أردفت طنوس أنهم وفي كل مرة ينذهلون بردود فعل الأطفال، لاسيما أهاليهم، والمجتمع المحلي، ويعود السبب في ذلك إلى أن هذه المواضيع تطرح للمرة الأولى عليهم، ولا يملكون أية معلومات مسبقة عنها، والمبتكر هنا هو أن الأطفال يخرجون لاستضافة ذويهم في المهرجان ويطلعوهم على المحطات العلمية المختلفة التي يدور المهرجان حولها.

 

ويذكر أن التحضيرات لهذا المهرجان بدأت بحلول شهر تموز من العام الحالي، وذك ضمن إطار التعاون بين كل من مربيات رياض الأطفال، في برنامج "التكوين المهني لمربيات الطفولة البكرة" تحت إشراف مدير مسار اللغات والعلوم الإجتماعية الأستاذ مالك الريماوي، والباحثة في الرنامج أعلاه الأستاذه فيفيان طنوس، والتي بدورها أثنت على جهود المعلمات وحرصهن على إيصال رسالة المِهرجان.