الرئيسية مؤسسة عبد المحسن القطان الإعلام أخبار "مؤلف في مدرسة" .. وقت مستقطع للأدب وسط روتين الصف

"مؤلف في مدرسة" .. وقت مستقطع للأدب وسط روتين الصف

رام الله – (مؤسسة عبد المحسن القطان 23/2/2019):

التقي الشاعر وليد الشيخ والكاتب زياد خداش مع مجموعتين من الطالبات في مدرستي بيتونيا الثانوية والإسبانية الثانوية في البيرة، يومي الأربعاء والخميس 20 و21-2-2019، ضمن برنامج "مؤلف في مدرسة" الذي يُنفذ بالتعاون بين مكتبة مؤسسة عبد المحسن القطّان، ووحدة الفنون في وزارة التربية والتعليم.

وقرأ الشيخ قصيدته "الحرب" لطالبات الصف الحادي عشر في مدرسة بيتونيا، وناقشنه في مضامينها، كما طرحن أسئلة حول العلاقة بين الواقع والخيال في الشعر، وفي شعره على وجه الخصوص.  وطال النقاش أعماله، وهي خمسة دواوين ورواية، وتجربته الأدبية، وتأثير مهنته كمحامٍ على كتاباته.

أما خدّاش، فقد درب طالبات الصف الثامن في مدرسة بيتونيا على مهارات بسيطة في الكتابة الإبداعية، وكذلك عرض قصيدة لمحمود درويش، وناقش أفكارها معهن.  وفي تجربتين منفصلتين، دفع الطالبات للبوح بالمشاعر؛ سواء من خلال الاتصال بأحد الوالدين لإخباره بمدى حبهن له/ـا، أو بالإفصاح عن سلبيات وإيجابيات صديقاتهن المقربات.

وأطلع مدير المكتبة في "القطّان" عزمي شنارة، الطالبات والمعلمات على نشاطات المكتبة في المركز الثقافي الجديد للمؤسسة، ودعاهن إلى زيارتها والمشاركة في فعالياتها المتنوعة فور انطلاق أعمالها في آذار القادم.

يذكر أن البرنامج سيستضيف خلال الشهرين القادمين مؤلفين عدة في مدارس من مختلف المحافظات، ومن ضمن هؤلاء الشاعرة والكاتبة المسرحية الفلسطينية الأصل سماح سبعاوي، والمقيمة في أستراليا، في مدرسة القبيبة الثانوية التابعة لمديرية ضواحي القدس، ضمن فعاليات تشمل نقاش مسرحيتها "حكايات مدينة على البحر" المكتوبة بالإنجليزية، وعرض مشاهد ممثلة منها.