Home مؤسسة عبد المحسن القطان الإعلام أخبار غزة: "مركز الطفل" يختتم دورة (Powtoon) للأهالي

غزة: "مركز الطفل" يختتم دورة (Powtoon) للأهالي

غزة-(مؤسسة عبد المحسن القطّان- 2 أيار/مايو 2019):

"كان يراودني تساؤل ما هو "باوتوون"! ودفعني الفضول والرغبة في الاكتشاف، فشاركت في الدورة، وبالفعل كنت أكتشف في كل لقاء أشياء جديدة ومذهلة في عالم الوسائط المتعددة، فتعلمت مهارات التصميم وصناعة الفيديو، وكيف أستثمر ذلك في صناعة محتوى هادف يخدم فئة الأطفال".

لم يكن الفضول وحده الذي دفع عايشة النجار والدة الطفلين إسماعيل ولونة الأسطل لتشارك في دورة ((Powtoon للأهالي، وإنما شغف طفلتها الصغيرة "لونة" التي تحلم باقتناء منصة هادفة على موقع "اليوتيوب" تعرض عبرها تجاربَ علميةً طبقتها بمشاركة أخيها "إسماعيل"، وتشارك القصص التي قرأتها أيضاً مع والدتها.

"عالم لونة واسماعيل"، عنوان اختارته النجار لأول فيديو قامت بتصميمه، نتاجاً لما تعلمته خلال الدورة لتكُن تلك بداية الطريق في عالم وجدت فيه اهتمامات طِفلَيْها، معبرةً عن ذلك قائلة: "رح أساعد أطفالي في التصميم والتصوير وعمل الفيديوهات مثل ما تعلمنا في الدورة".

وشجعت النجار الأمهات للمشاركة في دورات تكنولوجية مماثلة، تمكنهن من اكتشاف قدراتهن، وتساعدهن في كسر الروتين بشيء مفيد وممتع لها ولأطفالها، موضحةً أن تجربتها في (Powtoon)، كانت غنية وأثرت معرفتها في المجال التكنولوجي، كما أسهمت الدورة في تسهيل شرح دروس للأطفال في المنهاج الدراسي.

هدفت الدورة التي عقدها مركز الطفل-غزة/مؤسسة عبد المحسن القطان، في الفترة بين (2 نيسان/أبريل-2 أيار/مايو 2019)، إلى إكساب الأهالي مهارات تصميم العروض التقديمية لموضوعات متعلقة في المنهاج الدراسي لأطفالهم بطريقة مبتكرة، وذلك باستخدام المنصّة التكنولوجيّة (Powtoon).

و(Powtoon) هي منصة تُسهّل عملية إنشاء العروض التقديمية المُصوَّرة بطريقة احترافية، وذلك عن طريق دمج النصوص والصور والتأثيرات الصوتية والبصرية، والعناصر المُتحركة، والكثير من الأيقونات الجذابة، مع إمكانية دمج ملفات الصوت والتحكم فيها جميعاً من خلال الشريط الزمني بسهولة، مع امكانية تصدير الفيديوهات إلى اليوتيوب ومشاركتها في الشبكات الاجتماعية.