Home مؤسسة عبد المحسن القطان الإعلام أخبار "القطان" تستضيف ورشة عمل "أكاديمية الفنان" ضمن معرض موسيقى فلسطين

"القطان" تستضيف ورشة عمل "أكاديمية الفنان" ضمن معرض موسيقى فلسطين

نظم معرض موسيقى فلسطين (Palestine Music Expo)، بالتعاون مع (ArtistPro)، وبالشراكة مع مؤسسة عبد المحسن القطان، ورشة بعنوان "أكاديمية الفنان" (PMX Artist Academy)، في مقر "القطان" في الطيرة برام الله، خلال يومي الجمعة والسبت، 21 و22 شباط 2020، بإدارة المدرب هشام داوود.

وركزت الورشة، التي حضرها 17 موسيقياً وموسيقية، على تدريب الفنانين على الإدارة الشخصية، التي تتضمن التعبير عن الهوية الفنية، وبناء العلامة التجارية، والتسويق عبر الإنترنت، واستقطاب الجمهور.

وتتمحور الورشة حول تعريف الفنانين الموسيقيين بالأدوات اللازمة لإدارة مشاريعهم الفنية بأنفسهم، ليصبحوا قادرين على تسويق أنفسهم ونقل رؤيتهم إلى العالم، وليس صانعين للموسيقى فقط.

وتحدث داوود عن وضع سوق الموسيقى الآن واعتماده الكبير على التواصل بين الفنان وجمهوره، مؤكداً على أهمية تشكيل هوية فنية تشجع المستمع على الاهتمام بالفنان ككل، وليس بالأغنية فقط.

وحول الورشة، قالت ميساء ضو من فرقة دام، إن الورشة أجابت عن العديد من الأسئلة المتعلقة بمواضيع الإدارة والتسويق التي راودتها.  كما أعجبها تركيز الورشة على فكرة التفاعل الإيجابي والتواصل بين الفنان والجمهور، وليس على المكسب المادي فقط.

من جانبه، أثنى مدير عمليات في الـ(PMX) والشريك المؤسس لها محمود جريري، على تفاعل الموسيقيين مع معرض موسيقى فلسطين ومع الورشات التي يتم تنظيمها في سياقه، وعلى ما يبدونه من اهتمام ببناء العلاقات واكتساب أدوات جديدة تساعدهم على تقديم أعمالهم للجمهور.

وعن تجربتها في الورشة، قالت مهندسة الصوت وعازفة القانون "سارونا": "كان النشاط مفيداً جداً، وفيه الكثير من المعلومات الأساسية التي من الصعب الحصول عليها من مصادر أخرى، فمثل هذه الورشات تساعدني في حياتي الموسيقية ومشروعي الموسيقي الخاص.  فقد طورت الورشة مهاراتي من ناحية طريقة العمل والتوجهات، وكيفية التفكير بالعمل الموسيقي، وساعدتني في فهم المحيط الخاص بي، وكيفية التعامل معه".

وأضافت سارونا: "أعتقد أننا كموسيقيين بحاجة لمجموعة دورات تتعلق بعملنا، ومنها حياة الفنان، والصحة النفسية، وكتابة الأغاني، ومكاننا في فلسطين والعالم العربي والعالم كفنانين، كذلك الإدارة والإنتاج وغيرها".

تجدر الإشارة إلى أن داوود هو فنان وريادي في مجال صناعة الموسيقى، وهو فلسطيني الأصل أمريكي الجنسية، أسس مشروع (ArtistPro) الذي يهدف إلى تدريب الفنانين وخلق شبكات تواصل بينهم، لتمكينهم من إنشاء مشاريعهم الموسيقية الخاصة.  ويركز داوود في أسلوب تدريبه على تعريف الفنانين بالجوانب الإدارية والتسويقية في مجال الموسيقى، بهدف تمكينهم من إنشاء مشاريع ناجحة، ومن ثم الحفاظ على نجاحها.

ومعرض موسيقى فلسطين هو حدث سنوي كبير يقام على مدى ثلاثة أيام، بمشاركة العديد من الموسيقيين والفرق الموسيقية من كل أنحاء فلسطين التاريخية، إضافة إلى مندوبين دوليين من منتجين ووكلاء ومنظمي مهرجانات من مناطق مختلفة حول العالم، للتشبيك فيما بينهم وتبادل الخبرات والتجارب، وتوفير الفرص لهؤلاء الموسيقيين لعرض ونشر أعمالهم ونقل الموسيقى الفلسطينية إلى العالم.  ولا يقتصر المهرجان على العروض الموسيقية الحيّة فحسب، بل تمتد فعالياته لتشمل ورش عمل وحلقات نقاش وندوات تهدف إلى خلق مساحة لبناء القدرات وللتشبيك والتعارف تجمع ما بين الفنانين/ات المحليين/ات وخبراء في حقول متعددة ذات صلة مباشرة بعالم الموسيقى.