Home مؤسسة عبد المحسن القطان الإعلام أخبار أريحا: "القطّان" تطلق فعاليات المساقات الشتوية للعام الحالي

أريحا: "القطّان" تطلق فعاليات المساقات الشتوية للعام الحالي

رام الله – (مؤسسة عبد المحسن القطّان – 18/1/2019):

أطلق برنامج البحث والتطوير التربويّ/مؤسّسة عبد المحسن القطّان، الجمعة 18/1/2019، فعاليّات المساقات الشتويّة التي تستمرّ على مدار ثلاثة أيّام، في أريحا، وذلك بمشاركة 120 معلّمة ومعلّماً من مختلف مناطق الضفّة الغربيّة والقدس وقطاع غزّة.

والمساقات الشتوية مبادرة تعليميّة نوعيّة تنفذّها "القطان" سنوياً كجزء من برامج التكوّن المهنيّ للمعلمين، التي تسعى إلى تطوير التعليم من خلال بناء موضوعات للتعلّم وربطها بالخبرة الإنسانية، وتمكين المعلّم من بناء تعليم يناسب طلابه وواقعهم، باستخدام منهجيّات تعليميّة متنوعة.

وقال مدير برنامج البحث والتطوير التربوي في "القطّان" وسيم الكردي إن المساقات الشتوية استكمال لمشروع شامل يقدم تجربة تعليمية، يمكن استلهامها من قبل معلمين ومعلمات لإحداث تغيير نوعي، في مقاربات تعليمية مختلفة.

وأشار إلى أن المعلّمين ضمن المساقات الثلاثة سيتمكنون من التفاعل في السياقات المختلفة كون كل موضوعات التدريب تتكامل مع بعضها البعض.

وأضاف أن المساقات، هذا العام، تضم معلّمين ومعلّمات من طلّاب السنة الأولى والثانية في المدرسة الصيفيّة للدراما في سياق تعلّمي، ومربيات الطفولة المبكّرة المنخرطات في برنامج التكوّن المهنيّ، بالإضافة لمجموعة جديدة تنضم لأول مرة لبرنامج متكامل في تدريس العلوم.

ويتوزّع المعلمون ضمن ثلاثة مساقات متزامنة؛ الأول في مجال الدراما في التعليم ينقسم على مجموعتين، للمعلمين المشاركين في المدرسة الصيفية، بعنوان "منهجيات التخطيط والتطبيق الصفّي"، بإشراف الكردي والباحث في البرنامج معتصم الأطرش وسوسن مرعي.

أما المساق الثاني فهو بعنوان "التفكير في العلوم بمنظور مغاير: العلوم عبر المعروضات العلمية والفنون والاستقصاء"، ويستهدف المعلمين والمعلمات الذين لديهم اهتمام بالعلوم والثقافة العلمية، بإشراف مدير استوديو العلوم د. نادر وهبة وفريق الاستوديو.

في حين، يحمل المساق الثالث عنوان "القصة والدراما وعباءة الخبير: الاستكشاف الفاعل للعالم في غرفة الصف"، ويستهدف مربيّات الطفولة المبكّرة، وذلك بإشراف مدير مسار اللغات والعلوم الاجتماعية في البرنامج مالك الريماوي، والباحثين في البرنامج فيفيان طنّوس ومحمد الخواجا.

كما تتضمن الفعاليات لقاءات مسائيّة، من ضمنها ورشة حول الفن والمجتمع يديرها الباحث رأفت أسعد، وأخرى بعنوان "ممكنات التعلّم من خلال فيلم روائي قصير" تديرها منسقة مسار الفنون في التعليم ديما سقف الحيط.