Home ثانياً. صور من المكان وحياته

ثانياً. صور من المكان وحياته

تسرد الميسرة على الطفل النص التالي:

"إن الصور السابقة الواردة في ملحقي (1) و(2) هي صور لمدينة كانت ممتلئة بالسكان الذين عاشوا فيها فترة من الزمن، وكانوا يعملون في مهن مختلفة فيها، فكان فيها المزارع، والبنّاء، والحدّاد والمعلّم ... .

  • تعمل المربية على مساعدة الطفل على ذكر المهن التي يعرفها، ثم تساعده على تعداد مهن أخرى بالاستعانة بالصور المتضمنة في محلق رقم (4) (قائمة بمهن وأدوات).
  • تعرض الميسرة الملحق رقم (4) على الطفل، وتسمح له بالتعرف على المهنة من خلال الأداة التي يحملها كل شخص في الصورة، وعندما يتعرف على المهنة أو تساعده على معرفتها، تقوم بذكر اسم المهنة باللغة العربية، وباللغة الإنجليزية إذا كان ممكنا، ما يمكّن الطفل من التعرف عليها ولفظها باللغتين.
  • تلعب الميسرة مع الطفل، بحيث يقوم كل منهما بتخيل واحدة من المهن، ويحدد في ذهنه أداة من أدواتها، ثم يقوم بتمثيلها بجسده على شكل صورة ثابتة، وعندما تلمس كتفه يتحرك ويحكي اسم مهنته، وما يقدمه للناس في المدينة مثلاً (أنا طبيب وأعالج المرضى) (أنا مزارع أزرع الخضروات لسكان المدينة) ... وهكذا.
  • يُعد الطفل قائمة بأسماء المهن التي تتواجد في المدينة، ويرسم إلى جانب كل اسم مهنة أداة من أدواتها ويلونها، ويمكن أن يضيف لها الاسم باللغة الإنجليزية أيضاً.
  • يتم وضع المهن على لوحة المدينة المرسومة، وتعمل الميسرة مع الطفل على تطوير حسه الإيقاعي وقدراته في التنظيم والترتيب والتفكير الهندسي، حيث يخصص مكان للسوق، وتوضع فيه المهن التجارية، ومكان كمنطقة صناعية، توضع فيه المهن الصناعية، ومكان للمؤسسات المصرفية والثقافية والأهلية والمراكز الحكومية للوظائف.

              

المصدرhttps://www.masrawy.com/

 

المصدرhttps://www.menhawlak.com/

 

ملحق رقم (4): قائمة بمهن وأدوات

      

المصدرhttps://www.pinterest.com/

 

<<<<<< المحطة السابقة              المحطة التالية >>>>>>